عاجلعاجل

«إعصار تيج».. الرئيس العليمي يعقد اجتماعا مشتركا بقيادات محافظتي المهرة وحضرموت

«إعصار تيج».. الرئيس العليمي يعقد اجتماعا مشتركا بقيادات محافظتي المهرة وحضرموت

متابعة خاصة

عقد رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي اليوم السبت، اجتماعا مشتركا بمحافظي محافظتي المهرة محمد علي ياسر، وحضرموت مبخوت بن ماضي، وقيادات السلطات المحلية في المحافظتين اللتين تعرضتا لتأثيرات الاعصار المداري "تيج" الأسبوع الماضي.

وناقش الاجتماع، الجهود الحكومية، و المحلية لمواجهة الاثار التي خلفها الاعصار المداري "تيج"، المصحوب بأمطار غزيرة، وسيول جارفة في محافظات سقطرى، والمهرة وحضرموت، والإجراءات المطلوبة لتحسين كفاءة السلطات المحلية، والأجهزة التابعة لها في المحافظات الشرقية للتعامل مع المتغيرات المناخية.

وشدد الرئيس العليمي خلال الاجتماع على أهمية مضاعفة الجهود والمسؤوليات المشتركة بين أحهزة الدولة والسلطات المحلية، في محافظات المهرة وحضرموت، وسقطرى، وكافة الشركاء المحليين والاقليميين والدوليين لإغاثة المنكوبين، وإعادة تأهيل البنى التحتية والمناطق المتضررة من العاصفة المدارية.

وأشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي بجهود السلطتين المحليتين بمحافظتي المهرة، وحضرموت في التعامل مع المتغير المناخي الجديد، والخطط المعتمدة للتعافي من إثاره على المستويات العاجلة، وبعيدة المدى.

ومن جهتهما، تحدث المحافظان محمد علي ياسر، ومبخوت بن ماضي، حول مستجدات الآثار التي خلفتها العاصفة المدارية في محافظة المهرة وخصوصا مديريتي الغيضة، وحصوين، وفي محافظة حضرموت مديرية الريدة وقصيعر.

وأشارا إلى دور التفاعل الرئاسي والحكومي في احتواء آثار الإعصار الأسوأ في تاريخ محافظة المهرة، ومتابعة الأولويات الإغاثية والإنسانية بالتنسيق مع مختلف الجهات والمنظمات المحلية والإقليمية، والدولية

وفي لقاء منفصل، التقى الرئيس العليمي، قائد قوات الواجب السعودية بمحافظة المهرة العميد فيصل الحجيلي، وممثلين عن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وذلك بحضور محافظي محافظتي المهرة محمد علي ياسر، وحضرموت مبخوت بن ماضي.

وتطرق اللقاء إلى الجهود الجارية لمواجهة تداعيات الإعصار المداري الذي ضرب الأسبوع الماضي محافظات سقطرى والمهرة وحضرموت، بما في ذلك التدخلات الإنسانية والإغاثية، وإعادة تأهيل البنى التحتية الأساسية المتأثرة بالحالة المدارية.

اقرأ أيضا: الرئيس العليمي يطّلع على حجم الأضرار الناتجة عن إعصار تيج بالمحافظات الشرقية