عاجلعاجل

"الأمريكي للعدالة" يدين تصاعد العنف ضد الصحفيين في غزة

"الأمريكي للعدالة" يدين تصاعد العنف ضد الصحفيين في غزة

متابعة خاصة

أدان المركز الأمريكي للعدالة (ACJ) تصاعد حدة العنف والاستهداف ضد الصحفيين في مناطق الصراع لا سيما الفلسطينيين، والذين يتعرضون في هذه الأيام لاستهدافات مباشرة أدت لقتل 38 منهم منذ 7 أكتوبر/ تشرين أول الفائت. 

وقال المركز في بيان له، اليوم الخميس، بالتزامن مع اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين: "نشعر بخيبة أمل كبيرة من حدة الانتهاكات المرتكبة ضد الصحفيين والعاملين في المجال الإعلامي في قطاع غزة بشكل خاص والأراضي الفلسطينية بشكل عام". 

وأضاف البيان، أن استهداف الصحفيين في فلسطين يُعد انتهاكًا خطيرًا لحقوقهم الواردة في القانون الدولي. 

في هذا الإطار بأن الجيش الإسرائيلي استهدف نحو 35 منزل يعود لصحفيين، الأمر الذي أدى لمقتل العشرات من أفراد عائلاتهم حيث كان من ضمن أولئك الضحايا عائلة الصحفي "وائل الدحدوح"، مراسل قناة الجزيرة، الذي نتج عنه مقتل زوجته، واثنين من أبنائه، وحفيده الأصغر. 

وذكر الأمريكي للعدالة في هذا اليوم الدولي، بأن العالم بأسره يجب أن يتحد من أجل إنهاء الافلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين وضمان حرية الصحافة في جميع أنحاء العالم. 

وشدد على أن حماية حقوق الصحفيين تعزز الديمقراطية والعدالة وتعزز النقاش العام والوعي بالقضايا الهامة.