عاجلعاجل

الإعلان رسميا عن مزاد لبيع 15 قطعة أثرية يمنية في تل أبيب

الإعلان رسميا عن مزاد لبيع 15 قطعة أثرية يمنية في تل أبيب

متابعة خاصة

أعلن رسميا في تل أبيب الواقعة في مقاطعتي يافا وعسقلان في أراضي فلسطين المحتلة عن كاتالوج مزاد لبيع قطع أثرية بينها 15 قطعة من آثار اليمن القديم في الثالث من أكتوبر القادم.

وقال الباحث اليمني المهتم بعلم الآثار عبدالله محسن إن المزاد الذي يقيمه عالم الآثار الإسرائيلي الشهير والمثير للجدل الدكتور روبرت دويتش ، ويضم 373 أثرية منها 15 قطعة من آثار اليمن.

وذكر الباحث محسن أن الآثار اليمنية تتكون من خمس قطع من المرمر، وعشر قطع برونزية، وتعويذة من الفضة، مشيرا إلى أنه لم تظهر ضمن المعروضات لوحة برونزية رائعة يبرز منها وجهان لشابين وسيمين، وفي أسفلها كلمة (ش ي م).

وتوقع محسن أن تلك القطعة بيعت لجامع آثار لصالح أحد المتاحف في تفاوض مباشر قبل الإعلان عن المزاد.

ونقل محسن عن البروفيسورة ليلى عقيل الخبيرة في علم الآثار قولها إنها "لوحة جدارية نادرة وهي صناعة محلية تحت تأثيرات رومانية سادت في كل العالم القديم من هذه التماثيل تمثال من عمران في المتحف الوطني في صنعاء ي .م 195".

وأضاف بأن تلك الأمثال تتضمن أيضًا "تمثال في اللوفر وتمثالي تمنع المشهورين وفيها يُمتطي حصانان(هجر كحلان) و يعود تاريخ هذه اللوحة على الاغلب الى القرون الميلادية الاولى".